الرئيسية | اتصل بنا | بحث English | Français

 
الدورة الأولى للجنة الإحصائية لمنظمة المؤتمر الإسلامي
 
التاريخ : 11 - 12 ابريل 2011 مكان الإنعقاد : إسطنبول تركيا

قام مركز الأبحاث الإحصائية والاقتصادية والاجتماعية والتدريب للدول الإسلامية بالتعاون مع البنك الإسلامي للتنمية بعقد الدورة الأولى للجنة الإحصائية بمنظمة المؤتمر الإسلامي، في اسطنبول، تركيا، من 11-12 إبريل 2011.

شاركت وفود من مؤسسات الإحصاءات القومية من (30) دولة أعضاء بالمنظمة، منها أفغانستان، أذربيجان، البحرين، بنغلادش، بوركينا فاسو، جزر القمر، مصر، إندونيسيا، إيران، العراق، الأردن، كازاخستان، ماليزيا، المالديف، المغرب، النيجر، باكستان، فلسطين، قطر، السعودية، السنغال، سيراليون، الصومال، السودان، سوريا، طاجاكستان، تونس، تركيا، الإمارات العربية المتحدة، وأوزباكستان في الدورة الأولى للجنة الإحصائية بالمنظمة. كذلك حضرت اللجنة (9) منظمات دولية\فوق وطنية منها المعهد العربي للتدريب والبحث في الإحصاءات، اللجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري بمنظمة المؤتمر الإسلامي، الإحصاءات الأوروبية، صندوق النقد الدولي، الأمانة العامة للمنظمة، الشراكة في الإحصاءات للتنمية في القرن الحادي والعشرون،المجلس الاقتصادي والاجتماعي لغرب آسيا التابع للأمم المتحدة، قسم الإحصاءات التابع للأمم المتحدة، والبنك الدولي. وقام بتمثيل المركز د.صافاش ألباي، المدير العام، والآنسة مونيفر نيلجون إجيمين، باحثة كبيرة، والآنسة زهرة زمرد سلجوق، باحثة، والسيد عطا الله كرمان، باحث.

ولأجل جعله منبرا حيويا للمؤسسات الإحصائية القومية للدول الأعضاء بالمنظمة لمشاركة وتبادل المعرفة، والخبرات وأفضل التجارب حول المبادرات التي تساعدهم ليصبحوا أكثر فاعلية وكفاءة في إدارة أنظمتهم الإحصائية القومية، فقد اتفقت مؤسسات الإحصاءات القومية في الدول الأعضاء بالمنظمة في دورتهم الأخيرة عام 2010 على تنظيم اجتماعاتهم المستقبلية تحت عنوان اللجنة الإحصائية لمنظمة المؤتمر الإسلامي. وبموجب ذلك، ركزت الدورة الأولى للجنة الإحصائية على تحديد الاتجاه، والأهداف والغايات والفوائد المتوقعة وكذلك الميادين التي ستحدث فيها اللجنة مساهمات قيمة للأنظمة الإحصائية في الدول الأعضاء بالمنظمة.

 

بدأت الدورة الأولى للجنة الإحصائية بالمنظمة بتاريخ 11 إبريل 2011 برسالات الترحيب والافتتاح من الأمانة العامة للمنظمة، وقسم الإحصاءات التابع للأمم المتحدة، وبنك التنمية الإسلامي، ومركز أنقرة، والدائرة المركزية للإحصاءات والمعلومات في المملكة العربية السعودية. وأشارت الأمانة العامة للمنظمة أن اللجنة الإحصائية بالمنظمة تهدف إلى التركيز على الدور الهام، حيث التعاون في ميدان التخطيط، ومشاركة وتبادل المعرفة لأفضل الممارسات يستطيع أن يلعب، بتجاوز مراحل مختلفة من التنمية الاجتماعية-الاقتصادية في الدول الأعضاء بالمنظمة. وصرح د. بول شيونغ، مدير قسم الإحصاءات بالأمم المتحدة، في خطابه بأن الدورة الأولى للجنة الإحصائية لم يسبق لها مثيل على مستوى منظمة المؤتمر الإسلامي وتمثل خطوة هامة في العمل لبناء أنظمة إحصائية دائمة وفاعلة في الدول الأعضاء بالمنظمة. وفي خطاب د.عبد اللطيف بيللو، مدير دائرة الإحصاءات ومصادر البيانات في بنك التنمية الإسلامي، لفت الانتباه إلى الحاجة الماسة إلى وجود جهاز إحصاءات حيث يتم مناقشة القضايا الإحصائية الفريدة للدول الأعضاء بالمنظمة، وتستطيع الدول الأعضاء تبادل الآراء والمعرفة، والمشاركة في أفضل الممارسات، وتنسيق النشاطات الإحصائية على مستوى المنظمة. وأكد د.سافاش ألباي، المدير العام لمركز أنقرة، في خطابه الافتتاحي على الدور الهام للجنة الإحصائية بالمنظمة لتعزيز القدرات في مؤسسات الإحصاءات القومية للدول الأعضاء نحو تعزيز الأنظمة الإحصائية كمساهمات هامة في عملية صنع القرار على المستوى العام والخاص. وشدد على أن اللجنة الإحصائية بالمنظمة ستكون عملية لإيجاد أرضية من أجل التعلم الشامل، والمشاركة في التجارب والخبرات، ونقل المعرفة بين مؤسسات الإحصاءات القومية في الدول الأعضاء بالمنظمة بطريقة متفق عليها وكذلك تعزيز معرفة واستخدام الإحصاءات لشرائح أوسع من أصحاب العلاقة. وأوضح السيد مهنا المهنا، المدير العام للدائرة المركزية للإحصاءات والمعلومات في المملكة العربية السعودية بأن مؤسسات الإحصاءات القومية للدول الأعضاء بالمنظمة يجب أن تتعاون في اللجنة لتحديد المجالات الفريدة في التعاون لتصبح أكثر مرونة في الاستجابة للمتطلبات والتوقعات الناتجة عن التحديات الجديدة.

في اليوم الأول، وبعد المباحثات الحيوية في دورة اللجنة الإحصائية بالمنظمة: "التوقعات، والأهداف والمبادئ العملية"، صادقت الوفود على قوانين إجراء اللجنة، وتعيين مركز أنقرة أمين سر اللجنة وأوضحوا توقعاتهم من اللجنة.

خلال الدورة التي موضوعها "التعاون الفعال لبناء القدرات الإحصائية"، قدمت وفود ماليزيا والبحرين عروض حول "تعزيز بناء القدرات الإحصائية في الدول الأعضاء بالمنظمة" و "تفويض المهنيين في الإحصاء لتحسين الكفاءة في الدول الأعضاء بالمنظمة". وتبع هذان العرضان، عرض من بنك التنمية الإسلامي حول "القدرات الإحصائية للبنك والتحديات". بعد ذلك تبادلت الوفود وجهات نظرها حول تشكيل آلية فعالة للتعاون والمشاركة بين الدول الأعضاء، وبين الدول الأعضاء والمؤسسات الدولية.

في اليوم الثاني للجنة، بتاريخ 12 إبريل 2011، تم عقد دورة حامية موضوعها "تعزيز المعرفة والامتداد الإحصائي". واجتمعت وفود ومندوبو المؤسسات العالمية\والفوقومية في أربع مجموعات منفصلة لمناقشة طرق وأساليب تعزيز رؤية وامتداد مؤسسات الإحصاءات القومية في نشر الإحصاءات النوعية المضمونة. وفي الجزء الأول من الدورة، بدأت المناقشات بين المجموعات وخلال الجزء الثاني؛ تبادل المقررون استنتاجاتهم التي توصلوا إليها ضمن مجموعاتهم مع كل الوفود.

بعد ذلك، بدأت دورة موضوعها "الجهود القوية، والأهداف الجديدة والتحديات المستقبلية في الإحصاءات". وقام الوفد الأردني للتنمية الإحصائية بإبلاغ الوفود عن نتيجة اجتماع مجموعات الخبراء حول "الإحصاءات الإسلامية: نحو المستقبل". وعرض بنك التنمية الإسلامي نشاطات مجموعة العمل الإحصائي بالمنظمة. أخيرا، قام وفد الإحصاءات الأوروبية بعرض حول الأهداف وتحديات المستقبل في ميدان الإحصاءات.

في الدورة الختامية، ناقشت الوفود وقرروا صيغة البيان الختامي وشكلوا قرارات الدورة الأولى للجنة الإحصائية بمنظمة المؤتمر الإسلامي.

 

رسالة ترحيبية للدكتور سافاش ألباي و د. أحمد تيكتيك

 

التقرير الختامي (إنجليزية) (العربية) (الفرنسية)

القرارات (إنجليزية) (العربية) (الفرنسية)

البيان الختامي (إنجليزية) (العربية) (الفرنسية)

النظام الداخلي (إنجليزية) (العربية) (الفرنسية)


أجندة (إنجليزية) (العربية(الفرنسية)

خلفية الملاحظات (إنجليزية) (العربية(الفرنسية)

كتيّب المعلومات (إنجليزية) (العربية) (الفرنسية)

قائمة المشاركين: (الانجليزية) (العربية) (الفرنسية)

رسالات الترحيب

العروض

الاجتماعات الخلفية

الصور

 


 

الرئيسية | اتصل بنا | بحث | حقوق النشر والتأليف والاستخدام | سياسة حماية الحقوق الشخصية
© جميع الحقوق محفوظة 2021 لمركز أنقرة